وهل

Print Friendly, PDF & Email

وَهِل وَهَلاً: ضعُف وفَزِعَ وجَبُن، وهو وَهِلٌ، ووَهَّله:
أَفزعه. الجوهري: الوَهَل، بالتحريك، الفزَع، وقد وَهِلَ يَوْهَل فهو وَهِلٌ
ومُسْتَوْهِل؛ قال القطامي يصف إِبلاً:
وتَرى لِجَيْضَتهِنّ عند رَحِيلِنا
وَهَلاً، كأَنَّ بهنَّ جِنَّة أَوْلَق
ووَهَلْت إِليه إِذا فَزعْت إِليه. ووَهِلْت، بالكسر، إِذا فَزِعْت منه؛
قال: وشاهدُ مُسْتَوْهِلٍ قول أَبي دُواد:
كأَنه يَرْفَئِيُّ، باتَ عن غَنَمٍ،
مُستَوْهِلٌ في سَواد الليل مَذْؤُوبُ
وفي حديث قضاء الصَّلاة والنَّوم عنها: فقُمْنا وَهِلِينَ أَي
فَزِعِينَ. والوَهِل والمُسْتَوْهِل: الفَزِع النَّشِيط. ووَهِلْت إِليه وَهَلاً:
فَزِعْت إِليه. ووَهِلْت منه: فَزِعْت منه. والوَهْلةُ: الفَزْعة.
ووَهَلْت إِليه، بالفتح، وأَنت تريد غيرَه: مثل وَهَمْت وسَهَوْت، ووَهَلْت
فأَنا واهِل أَي سَهَوْت. ووَهِل في الشيء وعنه وَهِلاً: غَلِط فيه ونَسِيه.
وفي التهذيب: وَهَلْت إِلى الشيء وعنه إِذا نَسِيته وغَلِطت فيه.
وتوَهَّلت فلاناً أَي عَرَّضته لأَن يَهِلَ ويَغْلَط؛ ومنه الحديث: كيف أَنت
إِذا أَتاكَ مَلَكان فتَوَهَّلاك في قَبْرك؟ أَبو سعيد: أَبو زيد وهَلْت
إِلى الشيء أَهِلُ وَهْلاً، وهو أَن تُخْطِئ بالشيء فتَهِل إِليه وأَنت
تريد غيرَه. أَبو زيد: وَهِلَ في الشيء وعن الشيء يَوْهَل وَهَلاً إِذا
غلِط فيه وسَها. ووَهَلْت إِليه، بالفتح، وأَنت تريد غيره: مثل وَهَمْت؛
ومنه الحديث: رأَيت في المَنام أَني أُهاجِر من مَكَّة فذهَب وَهَلِي إِلى
أَنها اليَمامةُ أَو هَجَرُ؛ وهَلَ إِلى الشيء، بالفتح، يَهِل، بالكسر،
وَهْلاً، بالسكون، ويَوْهَل إِذا ذهب وَهْمُه إِليه؛ ومنه حديث عائشة، رضي
الله عنها: وَهَلَ ابنُ عُمر أَي ذهب وَهْمُه إِلى ذلك؛ قال: ويجوز أَن
يكون بمعنى سَها وغَلِط. يقال منه: وَهِل في الشيء وعن الشيء، بالكسر،
يَوْهَل وَهَلاً، بالتحريك؛ ومنه قول ابن عمر: وَهِلَ أَنَسٌ أَي غَلِط.
وكلَّمت فلاناً وما ذهَب وَهَلي إِلاَّ إِلى فلان أَي وَهْمِي. ولَقِيته
أَوَّل وَهْلةٍ ووَهَلة ووَاهِلةٍ أَي أَوَّل شيء، وقيل: هو أَوّل ما تراه.
وفي الحديث: فلَقِيته أَوَّل وَهْلةٍ أَي أَوَّل شيء، والوَهْلة المرَّة
من الفزَع، أَي لقيته أَوّل فزعة فَزِعتها بلقاء إِنسان.

أضف تعليقك