هند

Print Friendly, PDF & Email

هِنْدٌ وهُنَيدةٌ: اسم للمائة من الإِبل خاصة؛ قال جرير:
أَعْطَوْا هُنَيْدةَ يَحْدُوها ثَمانِيةٌ،
ما في عَطائِهِمُ مَنٌّ ولا سَرَفُ
وقال أَبو عبيدة وغيره: هي اسم لكل مائة من الإِبل؛ وأَنشد لسلمة
بن الخُرْشُبِ الأَنمارِيِّ:
ونَصْرُ بنُ دَهْمانَ الهُنَيْدةَ عاشَها،
وتسعينَ عاماً ثم قُوِّمَ فانْصاتَا
(* قوله «وتسعين» هذا ما في الأصل والصحاح في غير موضع والذي في الاساس
وخمسين).
ابن سيده: وقيل هي اسم للمائة ولِما دُوَيْنَها ولما فُوَيْقَها، وقيل:
هي المائتان، حكاه ابن جني عن الزيادي قال: ولم أَسمعه من غيره. قال:
والهُنَيْدَةُ مائةُ سنة. والهِنْدُ مائتان؛ حكي عن ثعلب. التهذيب:
هُنَيْدةُ مائة من الإِبل معرفة لا تنصرف ولا يدخلها الأَلف واللام ولا تجمع ولا
واحد لها من جنسها؛ قال أَبو وجزة:
فِيهِمْ جِيادٌ وأَخْطارٌ مُؤثَّلةٌ،
مِنْ هِنْد هِنْد وإِرباءٌ على الهِنْدِ
ابن سيده: ولَقِيَ هِنْدَ الأَحامِسِ إِذا مات. ابن الأَعرابي: هَنَّدَ
إِذا قَصَّرَ، وهَنَدَ وهَنَّدَ إِذا صاحَ صِياحَ البُومةِ. أَبو عمرو:
هَنَّدَ إِذا شُتِمَ فاحتَمَله وأَمسَك، وحمَلَ عليه فما هَنَّدَ أَي ما
كَذَّب. وما هنَّد عن شَتْمِي أَي ما كذَّب. وما هنَّد عن شَتْمِي أَي ما
كذَّب ولا تأَخَّرَ. وهَنَّدَتْه المرأَةُ: أَورثَتْه عِشْقاً
بالملاطَفةِ والمُغازَلةِ؛ قال:
يَعِدْنَ مَنْ هَنَّدْنَ والمُتَيَّما
وهَنَّدَتْني فلانةُ أَي تَيَّمَتْني بالمُغازلة، وقال أَعرابي:
غَرَّكَ مِنْ هَنّادةَ التَّهْنِيدُ،
مَوْعُودُها، والباطِلُ المَوْعُودُ
ابن دريد: هَنَّدْتُ الرجلَ تَنْهِيداً إِذا لايَنْته ولاطفْته. ابن
المستنير: هَنَّدَتْ فلانة بقَلْبه إِذا ذهَبَت به. وهَنَّد السيفَ:
شَحَذَه. والتهنِيدُ: شَحْذُ السيفِ؛ قال:
كلَّ حُسامٍ مُحْكَمِ التَّهْنِيدِ،
يَقْضِبُ، عِنْدَ الهَزِّ والتَّجْرِيدِ،
سالِفةَ الهَامةِ واللَّدِيدِ
قال الأَزهري: والأَصل في التهنيد عمل الهند. يقال: سَيْفٌ مُهَنَّدٌ
وهِنْدِيٌّ وهُنْدُوانيٌّ إِذا عُمِلَ ببلاد الهند وأُحْكِمَ عملُه.
والمُهَنَّدُ: السيفُ المطبوعُ من حديدِ الهِنْد.
وهِنْد: اسم بلاد، والنسبة هِنْدِيٌّ والجمع هُنُودٌ كقولك زِنْجِيٌّ
وزُنوجٌ؛ وسيف هِنْدُوانيٌّ، بكسر الهاء، وإِن شئت ضممتها إِتباعاً للدال.
ابن سيده: والهِنْدُ جِيلٌ معروف؛ وقول عَدِيّ بن الرَّقّاع:
رُبَّ نارٍ بِتُّ أَرْمُقُها،
تَقْضُِمُ الهِنْدِيَّ والغارَا
إِنما عَنى العُود الطيّب الذي من بلاد الهند؛ وأَما قول كثير:
ومُقْرَبة دُهْم وكُمْت، كأَنَّها
طَماطِمُ يُوفُونَ الوُفُورَ هَنادِكا
فقال محمد بن حبيب: أَراد بالهَنادِك رجالَ الهِنْد؛ قال ابن جني: وظاهر
هذا القول منه يقتضي أَن تكون الكاف زائدة. قال: ويقال رجل هِنْدِيٌّ
وهِنْدِكيٌّ، قال: ولو قيل إِن الكاف أَصل وإِن هِنْدِيٌّ وهِنْدِكيٌّ
أَصلان بمنزلة سَبْطٍ وسِبَطْرٍ لكان قولاً قويّاً؛ والسيفُ الهُِنْدُوانيُّ
والمُهَنَّدُ منسوب إِليهم. وهِنْد: اسم امرأَة يصرف ولا يصرف، إِن شئت
جَمَعْتَه جمعَ التكسير فقلت هُنودٌ وإِن شئت جمعته جَمْعَ السلامةِ فقلت
هِنْدات؛ قال ابن سيده: والجمع أَهنُدٌ وَأَهْناد وهُنود؛ أَنشد سيبويه
لجرير:
أَخالِدَ قد عَلِقْتُك بعد هِنْدٍ،
فَشَيَّبَني الخَوالِدُ والهُنودُ
وهند اسم رجل؛ قال:
إِني لِمَنْ أَنكَرَني ابنُ اليَثْرِبي،
قَتَلْتُ عِلْباءَ وهِنْدَ الجَمَلِي
أَراد وهِنْداً الجَمَليَّ فَحذفَ إِحدى ياءي النسب للقافية، وحذف
التنوين من هِنْداً لسكونه وسكون اللام من الجملي؛ ومثله قوله:
لَتَجِدَنِّي بالأَمِيرِ بَرّا،
وبالقَناةِ مِدْعَساً مِكَرّا،
إِذا غُطَيْفُ السُّلَميُّ فَرّا
فحذف التنوين لالتقاء الساكنين. قال ابن سيده: وهو كثير حتى إِن بعضهم
قرأَ: قل هو اللَّهُ أَحدُ اللَّهُ؛ فحذف التنوين من أَحد. التهذيب:
وهِنْد من أَسماء الرجال والنساء. قال: ومن أَسمائهم هِنْدِيٌّ وهَنَّادٌ
ومُهَنَّدٌ. ابن سيده: وبنو هِنْدٍ في بكر بن وائل. وبنو هَنّادٍ: بطن؛ وقول
الراجز:
وبَلْدةٍ يَدْعُو صَداها هِنْدا
أَراد حكايةَ صوتِ الصَّدى

أضف تعليقك