همص

Print Friendly, PDF & Email

الهَمَصةُ: هَنَةٌ تبقى من الدَّبَرَة في غابر البعير.

أضف تعليقك