هخخ

Print Friendly, PDF & Email

هِخْ: حكاية المتَنَخِّم، ولا يصرَّف منه فعل لثقله على اللسان
وقبحه في المنطق إِلا أَن يضطر شاعر.
هيخ: هَيَّخَ الهَريسَةَ: أَكثَر ودَكَها؛ عن كُراع؛ وأَنشد محمد بن سهل
للكُميتِ:
إِذا ابتَسَر الحربَ أَحلامُها
كِشافاً، وهَيَّخَت الأَفحلُ
الابتسار: أَن يضرب الفحل الناقة على غير ضَبَعَةٍ. قال: وأَحلامها
أَصحابها. وهَيَّخت: أُنيخت، وهو أَن يقال لها عند الإِناخة: هخ هخ إِخ إِخ؛
يقول: ذللت هذه الحرب للفحولة فأَناختها.
وقيل: التهييخ دعاءُ الفحل للضراب، وهيخ هيخ لغة.
قال محمد بن سهل: هَيَّخت الناقة إِذا أُنيخت ليقرعها الفحل، وهَيَّخ
الفحلُ إِذا أُنيخ ليبرك عليها فيضربها، والهاءُ مبدلة من الهمزة في
هيخت.

أضف تعليقك