كوح

Print Friendly, PDF & Email

الأَزهري: كاوَحْتُ فلاناً مكاوَحةً إِذا قاتلته فغلبته؛ ورأَيتهما
يَتَكاوَحانِ، والمُكاوَحة أَيضاً في الخصومة وغيرها.
ابن الأَعرابي: أَكاحَ زيداً وكَوَّحه إِذا غلبه، وأَكاح زيداً إِذا
أَهلكه. ابن سيده: كاوَحه فكاحَه كَوْحاً: قاتله فغلبه.
وكاحَه كَوْحاً: غَطَّه في ماء أَو تراب.
وكَوَّحَ الرجلَ: أَذَلَّه. وكَوَّحه: رَدَّه.
الأَزهري: التكويحُ التغليب؛ وأَنشد أَبو عمرو:
أَعْدَدْته للخَصْمِ ذي التَّعَدِّي،
كَوَّحْته منك بدونِ الجَهْدِ
وكَوَّحَ الزِّمامُ البعيرَ إِذا ذَلَّله؛ وقال الشاعر:
إِذا رامَ بَغْياً أَو مِراحاً أَقامَه
زِمامٌ، بمَثْناه خِشاشٌ مُكَوِّحُ
ورجع إِلى كُوحه إِذا فعل شيئاً من المعروف ثم رجع عنه. والأَكْواحُ:
نواحي الجبال؛ قال ابن سيده: وسنذكره في كيح وإِنما ذكرته ههنا لظهور الواو
في التكسير.
الجوهري: كاوَحْتُه إِذا شاتمته وجاهرته.
وتَكاوَحَ الرجلان إِذا تَمارَسا وتَعالَجا الشَّرَّ بينهما.

أضف تعليقك