زعن

Print Friendly, PDF & Email

النهاية لابن الأَثير: في حديث عثمان وفي رواية في حديث عمرو بن
العاص أَردتَ أَن تُبَلِّغ الناس عني مقالةً يَزْعَنون إليها أَي يميلون؛
قال ابن الأَثير: يقال زَعَن إلى الشيء إذا مال إليه؛ قال أَبو موسى:
أَظنه يركَنون إليها فصحف، قال ابن الأَثير: الأَقرب إلى التصحيف أَن يكون
يُذْعِنون من الإِذعان، وهو الانقياد، فعداها بإِلى بمعنى اللام، وأَما
يركنون فما أَبعدها من يَزْعَنون.

أضف تعليقك