خزل

Print Friendly, PDF & Email

الخَزَل: من الانْخِزَال في المَشْي كأَن الشَّوْكَ شاك قَدَمه؛
قال الأَعشى:
إِذا تَقُوم يكاد الخَصْر يَنْخَزِل
ابن سيده: الخَزَل والتَّخَزُّل والانْخِزال مِشْية فيها تَثَاقُل
وتَراجُعٌ، زاد غيره: وتَفَكك، وهي الخَيْزَل والخَيْزَلَى والخَوْزَلَى مثل
الخَيْزَرَى والخَوْزَرَى إِذا تَبَخْتر. وفي حديث الشَّعْبي: قُصَل الذي
مَشَى فَخَزِل أَي تَفَكَّك في مشيه، ومنه مِشْية الخَيزَلَى. وتَخَزَّل
السحابُ إِذا تَثَاقَلَ ورأَيته كأَنه يَتَراجَع.
والخُزْلة والخَزَل: الكَسْرة في الظَّهْر، خَزِل يَخْزَل خَزَلاً، فهو
أَخزلُ ومَخْزول. والأَخزل: الذي في وسَط ظهره كَسْرَة وهو مخزول
الظَّهر. وفي وسط ظهره خُزْلة أَي هُوَ مثل سَرْج
(* قوله «أي هو مثل سرج» هكذا
في الأصل ولعله أو هوّة مثل سرج، والهوّة بالضم وتشديد الواو: المكان
المنهبط كما في القاموس) والأَخزل من الإِبل: الذي ذَهَب سَنامُه كله،
والفعل كالفعل، وأَما الأَجزل، بالجيم، فهو الذي أَصابت غاربه دَبَرَة
فاطمأَنَّ موضعُه؛ قال أَبو منصور: أُراه أَراد الأَجزل، بالجيم، فصحفه وجعله
خاء، وقد مضى الحديث على جزل. وأَما الخَزْل، بالخاء، فهو القطع؛ يقال:
خَزَلْته فانخزل أَي قطعته فانقطع؛ وقول الشاعر:
يَكاد الخَصْرُ يَنْخَزِل
معناه ينقطع لضُمْرِه، كما قال الآخر يكاد يَنْغَرِف أَي ينقطع، على أَن
الجَزْل بالجيم يكون قَطْعاً. يقال: جازل من الجُزَّال، ولعل الخاء
والجيم يتعاقبان في هذا. وانْخَزَل الشيءُ: انقطع.
والاختزال: الاقتطاع. يقال: اخْتَزَله عن القوم مثل اخْتَزَعه.
واخْتَزَل فلان المالَ، بالخاء، إِذا اقتطعه، لا يقال إِلاَّ بالخاء. وفي حديث
الأَنصار: وقد دَفَّت دافَّةٌ منكم يريدون أَن يَخْتَزِلونا من أَصلنا أَي
يريدون أَن يَقْتَطِعونا ويذهبوا بنا منفردين؛ ومنه الحديث الآخر:
أَرادوا أَن يختزلوه دوننا أَي ينفردوا به، وفي حديث أُحُد: انْخَزَل
عبدُاللهبنُ أُبيٍّ من ذلك المكان أَي انفرد.
والمَخْزُول من الشِّعْر؛ ابن سيده: الخَزْل والخُزْلة في الشِّعْر
ضَرْب من زِحاف الكامل سقوط الأَلف وسكون التاء من متفاعلن فيبقى متفعلن،
وهذا البناء غير مَقُول فيصرف إِلى بناءٍ مَقول وهو مفتعلن؛ وبيته:
مَنْزِلة صَمَّ صَدَاها وعَفَت
أَرْسُمُها، إِن سُئِلَتْ لم تُجِبِ
الليث: الخُزْلة سقوط تاء متفاعلن ومفاعلتن؛ وبعضهم يقول خزلة
(* قوله
«خزلة» هكذا الخاء غير مقيَّدة بالحركة ولعلها مفتوحة) كقوله:
وأَعطى قَوْمه الأَنصار فَضْلاً،
وإِخوتَهُم من المُهاجِرِينا
وتمامه: من المُتَهاجِرينا. قال: ولا يكون هذا إِلا في الوافر والكامل؛
ومثله:
لقد بَحِحْتُ من النِّدا
ء بِجَمْعِكم: هَلْ من مُبارِز؟
تمامه: ولقد، بالواو، ويسمى هذا أَخزل ومخزولاً. ورجل خُزَلة وخُزَرة
أَي يحبسك عما تريد ويَعُوقك عنه.
ابن سيده: والاختزال الحذف، استعمله سيبويه كثيراً، قال: ولا أَعلم ذلك
عن غيره. وانْخَزَل عن جوابي: لم يَعْبَأ به. وانْخَزَل في كلامه: انقطع.
ويقول القائل إِذا أَنشد بيتاً فلم يحفظه كله: قد كان عندي خُزْلة هذا
البيت أَي الذي يُقيمه إِذا انْخَزل فذَهَب ما يُقيمه. واخْتَزَل برأْيه:
انفرد. وخَزَله عن حاجته يَخْزِله: خوّفه
(* قوله «خوفه» قال شارح
القاموس: كذا هو في بعض نسخ المحكم، والصواب عوقه كما في القاموس).
وخَوْزَل: اسم امرأَة.

أضف تعليقك