ترن

Print Friendly, PDF & Email

تُرْنَى: المرأَةُ الفاجرة، فيمن جعلها فُعْلى، وقد قيل: إنها
تُفْعَل من الرُّنُوّ، وهو مذكور في موضعه؛ قال أَبو ذؤَيب:
فإنَّ ابنَ تُرْنَى، إذا جِئْتُكم،
يُدافِعُ عَنِّيَ قولاً بَرِيحا
قوله: قولاً بريحا أَي يسمعني بمُشْتَقِّه
(* قوله «بمشتقه» أي بخصامه؛
كذا في بعض النسخ، وفي بعض آخر: بمشقة منه). قال ابن بري: قال أَبو
العباس الأَحْوَل ابن تُرْنَى اللئيمُ، وكذا قال في ابن فَرْتَنَى. قال ثعلب:
ابن تُرْنَى وابن فَرْتَنَى أَي ابن أَمة. ابن الأَعرابي: العرب تقول
للأَمةِ تُرْنَى وفَرْتَنَى، وتقول لولد البَغيّ: ابن تُرْنَى وابن
فَرْتَنَى؛ قال صخر الغي:
فإنَّ ابنَ تُرْنَى، إذا جِئتُكم،
أَراه يُدافِعُ قوْلاً عنيفاً
أَي قولاً غير حسَنٍ؛ وقال عمروٌ ذو الكلب:
تمَنّاني ابنُ تُرْنَى أَن يَراني،
فغيْري ما يُمَنَّى من الرِّجالِ.
قال أَبو منصور: يحتمل أَن يكون تُرْنَى مأْخوذاً من رُنِيَتْ تُرْنَى
إذا أُديمَ النظرُ إليها.

أضف تعليقك