ترق

Print Friendly, PDF & Email

التِّرَقُ: شَبِيه بالدُّرْج؛ قال الأَعشى:
ومارِد من غُواةِ الجنّ، يَحْرُسها
ذُو نِيقةٍ مُسْتَعِدٌّ دونها تَرَقا
دونها: يعني دون الدُّرَّة.
والتَّرْقُوَتانِ: العظمان المُشْرِفان بين ثُغْرة النحْر والعاتِق تكون
للناس وغيرهم؛ أَنشد ثعلب في صفة قطاة:
قَرَتْ نُطْفةً بين التَّراقي، كأنَّها
لدَى سَفَط بين الجَوانِح مُقْفَلِ
وهي التَّرْقُوَةُ، فَعْلُوَةٌ، ولا تقل تُرقوة، بالضم، وقيل: هي عظم
وصل بين ثُغرة النحر والعاتق من الجانبين، وجمعها التراقي؛ وقوله أَنشده
يعقوب:
همُ أَوْرَدُوكَ الموتَ حينَ أَتيتَهم،
وجاشَتْ إليكَ النفْسُ بين التَّرائقِ
إنما أَراد بين التراقي فقَلَب. وتَرْقاهُ: أَصابَ تَرْقُوتَه،
وتَرْقَيْتُه أَيضاً تَرْقاةً: أَصبْتُ تَرْقُوته. وفي حديث الخوارج: يقرأُون
القرآن لا يُجاوز حَناجِرهم وتَراقِيَهم؛ والمعنى أَن قراءَتهم لا يرفعها
الله ولا يقبلها فكأنها لم تُجاوز حُلوقهم، وقيل: المعنى لا يعملون بالقرآن
ولا يثابون على قراءته ولا يحصل لهم غير القراءة.
والتِّرياق، بكسر التاء: معروف، فارسي معرّب، هو دَواء السُّموم لغة في
الدِّرْياق، والعرب تسمي الخمر تِرياقاً وتِرْياقة لأَنها تذهَب
بالهَمَّ؛ ومنه قول الأَعشى، وقيل البيت لابن مُقبل:
سَقَتْني بصَهْباءَ تِرْياقةٍ،
متى ما تُلَيِّنْ عِظامي تَلِنْ
وفي الحديث: إنَّ في عَجْوةِ العاليةِ تِرْياقاً؛ الترياقُ: ما يُستعمل
لدَفع السَّمّ من الأَدْوية والمَعاجِين، ويقال دِرْياق، بالدال أَيضاً.
وفي حديث ابن عُمر: ما أُبالي ما أَتيتُ إن شربت ترياقاً؛ إنما كرهه من
أَجل ما يقَع فيه من لُحوم الأَفاعي والخَمْر وهي حرام نَجِسة، قال:
والترياق أَنواع فإذا لم يكن فيه شيء من ذلك فلا بأْس به، وقيل: الحديث مطلق
فالأَولى اجتنابه كلُّه.

أضف تعليقك